۲۹ فروردین ۱۳۹۸

الربا ينتهي باستشراء الفساد في المجتمع ويضرب المصالح الداخلية

قال سماحة ایة الله العظمی النوری الهمداني بان اكل الربا ينتهي باستشراء الفساد في المجتمع ويضرب المصالح الداخلية فهي مخلة بالعملية الاقتصادية في البلاد فلايمكن لاحد تبرير اكلها.

قال سماحة ایة الله العظمی النوری الهمدانی خلال القائه لدرس خارج الفقه في المسجد الاعظم یوم الاربعاء على ان اكل الربا مما يخل بالعملية الاقتصادية في البلاد فعلى الجميع ان يتّبعوا احكام الشريعة الاسلامية التى تنهى عن اكلها.

واشار سماحته الى التبريرات التي يقوم بها الآخرين لأشكال اكل الربا التي تشهدها بعض المحافل الاقتصادية وقال: ما يذهب اليه بعض الناس من ان هناك انواع من اكل الربا لاتعارض الاحكام المذكورة في الشريعة الاسلامية هو خطا فادح لان فلسفة الاحكام تارة تكون شرعية وتارة عقلية فاذا لم تكن فلسفة عقلية لتبرير الحكم الشرعي فعلينا ان نعمل بها تعبدا وان فقدت فلسفتها عقلا.

واكد بان اكل الربا ينتهي باستشراء الفساد في المجتمع ويضرب المصالح الداخلية كما نرى تعامل بعض البنوك مع الناس في مجال القروض فلابد من ان تُتخذ اجرائات لمنع استمرار هذه الاضرار.

وصرح ایضا بان الشريعة الاسلامية حرمت اكل الربا تفاديا عن انتشار الفساد في المجتمع ومنع الظلم فلايمكن تبرير اكلها بتاتا لانه اذا كان هناك طرق الى تبرير اكلها لوصلت الينا عن طريق التعاليم الدينية وروايات ائمة اهل البيت عليهم السلام.

فی الختام یجب علی البنوک اعمال العقود الشرعیة و التجنب عن القروض الربویة لاسیما جرائم التاخیر.

عدد الزيارت : 582